المعارك السامة

ذهني مليءٌ بالأفكار، لكن الصمتُ الطويل يسمح باختمار الفكرة. كنتُ قد كففتُ منذ زمنٍ طويل عن خوضِ المعاركِ السامة، تلك الغارقة في وحلِ النيل من سمعة الأعداءِ وفضح مخازيهم بشكلٍ مباشر، ورغم لذة العراك التي لا تُقاوَم، انتبهتُ إلى أني أقضي زمنا طويلا في الاغتسال من سم هذه المعارك المجهدة للأعصاب، عيبُ هذه المعارك هو كونها تلفتُ الانتباه أكثر من اللازم للهوام والحيوانات الذين أحاربهم بصواريخ الكاتيوشا، فتحولهم لبشر في مثل قامتي جديرين بالاعتبار.

سنوات العزلة الطويلة التي استعدتُ فيها سلامي النفسي منحتني تسامحا غير محدودٍ مع مخازي البشر، أدركتُ أن البشر يكافحون داخل ذواتهم الضيقة مشاعر مختلفة من الشعور بالخزي والعار، كلٌ يطوي صدره على آلامٍ لا يحس بها غيره، وأحقادٍ لو نطق بها لسانه لخسر كل شيء، عرفتُ ذلك التعاطف الكامل مع كفاح الآخرين وسعيهم المحموم نحو الكمال، وعرفت معه ذلك الاحتقار النقي نحو المدعين والمزيفين والمبتذلين في لهاثهم المتلاحق لخلق صورة ذهنية عن ذواتهم الوضيعة في عقول الآخرين. أيها الناسك العجوز صفِّ الاحتقار قطرةً قطرة، واتركه على نار هادئة ليعتمل وينضج، ثم اسكبه شراباً طهورا يُسْكرُك عن خوض المعارك السامة، أظافركَ الناعمة المطليّة بعنايةِ حاذق أجمل بكثير من أن تتسخ بوحل المستنقعات، وعنقك العاجي ما خلق إلا ليشرئب نحو السماء، أن تمنح الحثالات إيماءة الاحتقار بنصف عين أفضل بكثير من أن تحملق في وجوههم بغضب، فعينيك اللوزيتين تمتعض من القبيح والدنيء وتهفو للكمال والجمال. أنت لاهٍ مع موسيقاك السماوية في شُرفة أو مكتبة أو حديقة أو ملهى، ما شأنك وحروب الشوارع والعصابات.

تعثرتُ في طريقي بثيرانٍ غبية كذوبة عديمة الموهبة تتوق إلى الفن والإبداع، أردتُ من كل قلبي تعريتها من ملابسها المسروقة، أردتُ أن أنزع عنها معطف الفنان الذي سرقته من مُحترفي المزدحم، أن أبدد هالة الأناقة الكاذبة التي اختلقتها حول ذاتها الجوفاء، أدركتُ أن العض واللدغ سيملآن عروقي بالسم، وأن هذه المهمة المقدسة من عمل عقارب الماء، أبناء بلوتو إله الظلام. هكذا زحف العقرب بخفة ورشاقة إلى حظيرة الثور، تسلق جسده النائم في خمول، رفع ذيله الأسود العملاق، وهوى به مخترقاً عنقه الثخين، لدغة السم الصغيرة هذه أصابت الثور بالشلل ومات.

 

 

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s